الرئيسية / أخبار الرياضة / الأحمر العماني يتشبث بالفرصة الأخيرة من بوابة تركمنستان

الأحمر العماني يتشبث بالفرصة الأخيرة من بوابة تركمنستان

لم يكن المنتخب العماني يتوقع بشكل كبير أن خطأين فادحين قد يصبحا السبب في هذا الوضع المتأزم الذي يمر به الفريق في مشاركته ببطولة كأس آسيا 2019 لكرة القدم المقامة حاليا بالإمارات.

وقبل بداية البطولة، كانت معظم التكهنات تشير إلى أن المنتخب العماني سيدخل في منافسة قوية مع منتخب أوزبكستان على المركز الثاني في المجموعة السادسة بالدور الأول للبطولة باعتبار أن بطاقة التأهل الأولى من هذه المجموعة ستكون محجوزة للمنتخب الياباني الفائز باللقب أربع مرات سابقة.

ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن حيث أصبح المنتخب العماني (الأحمر) مهددا بالخروج المبكر من البطولة لسببين رئيسين أولهما كان الأخطاء التحكيمية الواضحة في مباراة الفريق أمام نظيره الياباني في الجولة الثانية من مباريات المجموعة والتي قدم فيها المنتخب العماني أداء راقيا لم ينقصه سوى هز الشباك.

وخلال هذه المباراة، احتسب الحكم ضربة جزاء غير صحيحة على الاطلاق سجل منها المنتخب الياباني هدف المباراة الوحيد كما تغاضى الحكم عن احتساب ضربة جزاء صحيحة تماما للمنتخب العماني كانت كفيلة بخروج الفريق بنقطة التعادل على الأقل.

ويلتقي المنتخبان العماني والتركماني اليوم (الخميس) على استاد “محمد بن زايد” بنادي الجزيرة في أبو ظبي فيما يلتقي منتخبا اليابان وأوزبكستان في المباراة الأخرى بالمجموعة والتي تقام في نفس التوقيت على استاد خليفة بن زايد بنادي العين.

ويحتاج الفريق إلى التغلب على أبرز سلبية أظهرها أداء الفريق في الجولتين الماضيتين وهي عدم القدرة على استغلال الفرص التي تتاح له.

وربما تكون الفرصة سانحة بقوة لهذا في مباراة الغد لاسيما وأن شباك المنتخب التركماني اهتزت سبع مرات في المباراتين الماضيتين ليكون من أكثر الفريق اهتزازا للشباك في البطولة الحالية.

وفي المباراة الأخرى بالمجموعة، يتطلع المنتخب الياباني، الذي حقق انتصارا بشق الأنفس على تركمنستان 3 – 2 وفوزا آخر بمساعدة الحكام 1 – صفر على عمان، إلى استعادة بعض بريقه عندما يلتقي المنتخب الأوزبكي في مباراة حاسمة على صدارة المجموعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: لايمكن نسخ المحتوى