الرئيسية / أخبار الرياضة / الحربي: لاعبو أحد متقاعسون ولا يستحقون ارتداء شعاره

الحربي: لاعبو أحد متقاعسون ولا يستحقون ارتداء شعاره

شن رئيس أحد سعود الحربي هجوما لاذعا على لاعبي الفريق وصل لحد وصفهم بالتقاعس عقب الخسارة من القادسية بنتيجة 3-1، في منافسات الجولة الـ13 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، واصفا أنهم لا يستحقون ارتداء شعار النادي وكاشفا أن الفترة الشتوية ستشهد استقطابات ستطال أغلب لاعبي الفريق المحليين والأجانب سيصل لتعاقد مع فريق كامل لاعبين أجانب ومحليين على أقل تقدير.

واتهم الحربي بحديثه لـ”دنيا الرياضة” لاعبي أحد بالتقصير بأداء واجبهم وخصوصا في اللقاء الأخير الذي خسروه أمام القادسية رغم أن الفوز كان في متناول أيديهم لو لعبوا بذات الروح التي قدموها أمام الهلال لخرج الفريق بنتيجة إيجابية.

وأضاف: “لدي قناعة كبيرة الآن بأن الجهاز الفني والإداري لم يتعاملوا بشكل جيد من خلال اللعب بتشكيلة مغايرة ولم تكن مقبولة إطلاقا”.

ولوح بأن لقاءي الفيحاء والرائد سيكونان فرصة أخيرة لبعض اللاعبين وسيتم إجراء مخالصة لأسماء عدة.

ورفض الحربي إبعاد المسؤولية والتقصير عن الإدارة مؤكدا أن الملامة تطاله هو وأعضاء مجلس الإدارة.

وأكد أنه يشعر بالأسى على مالمسه من عدم إحساس أفراد الفريق بالمسؤولية الملقاة على عاتقهم تجاه الجماهير والجهود المقدمة من الإدارة في تلبية متطلباتهم.

وقال: “أنا محاسب من الجماهير وأعضاء الجمعية العمومية وهيئة الرياضة وحاولنا قدر الإمكان هذا الموسم وفق المتاح إلى تقديم عمل احترافي من خلال الاستعداد المبكر والجيد والسعي إلى إقامة معسكرات واستقطاب أجهزة فنية متكاملة ذات كفاءة عالية وتدعيم الصفوف بأكثر من 15 لاعباً، إلى جانب تهيئة جميع الأجواء المناسبة للاعبين وذلك من خلال تسليمهم مستحقاتهم أولاً بأول وبحث كل ما قد يعيق اللاعب عن أداء تدريباته لكي يظهر الفريق مغايراً هذا الموسم ولكن اتضح لي عكس ذلك في لقائهم الأخير، ووضح على اللاعبين عدم الوفاء والرغبة التامة في تقديم مستوى جيد نظير ما تقدمه الإدارة لهم إلى جانب انعدامية الروح وتطوير المستوى، ويبدو أنهم لم يستفيدوا من الاستعدادات التي بذلها الجهاز الفني رغم المواقف الكثيرة المتكررة التي واجهتهم في عدة مواسم بذات الصورة.. والإدارة لم تدخر معهم بكل ما تعنيه الكلمة فماذا يريدون؟.

وأردف: “أغلب اللاعبين مع الأسف الشديد خاضوا ومثلوا الفريق وفرق أخرى مواسم عدة ولم يتحسن مستواهم الفني بل العكس وأغلبهم يصفون أنفسهم بالنجوم، ولكن الواقع مغاير والدليل هو الأداء الذي قدموه في لقاء القادسية”.

ووعد بتطبيق عقوبة الحسم على جميع اللاعبين المتخاذلين في المباراة بعد التقرير الفني المقدم من اللجنة الفنية والتي تشمل مدربين وطنيين أكفاء مقدم شكره لقائد الفريق حسين عبدالغني على العمل الكبير المقدم منه واعتذاره للجماهير على حضورهم ومساندتهم طيلة الفترة الماضية.

وبين أنه سيجتمع بالمدرب باولو ألفيس لمناقشة الأساليب الخاطئة التي اعتمد عليها خلال اللقاء وسيتولى المستشار الفني محمد خوجة بعدم السماح بتلاعب الأسماء كما حدث في لقاء القادسية.

وفي ختام حديثه قال: “سنطبق مبدأ الثواب والعقاب وعلى الجهاز الفني بأن لا يمثل الفريق إلا من يستحق ذلك ويجب إبعاد من ليس لديه القدرة لأنه سيقتل طموح الآخرين”.

فريق أحد تعرض لخسارة كبيرة أمام القادسية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: لايمكن نسخ المحتوى